مميز

التحليل المكاني لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة

 

 التحليل المكاني لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة




رسالة تقدمت بها

زينب أحمد جاسم الغرابي



إلى مجلس كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة البصرة وهي جزء من متطلبات نيل درجة الماجستير اداب في الجغرافية


بإشراف

الأستاذ الدكتور

عبد الرحمن جري مردان الحويدر



1438 هـ - 2017 م

الموضوع

الصفحة

الآية القرآنية

ا

الإهــــداء

ب

الشكر والتقدير

جـ

إقرار المشرف

د

إقرار المقوم اللغوي

هـ

إقرار المقوم العلمي

و

إقرار لجنة المناقشة

ز

قائمة المحتويات

ح

قائمة الجداول

ي

قائمة الإشكال

ك

قائمة الخرائط

م

قائمة الصور

ن

قائمة الملاحق

ن

المستخلص

س

المقدمة

1-8

الفصل الأول : الخصائص الطبيعية والمتغيرات البشرية المؤثرة في إنشاء محطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة

9-50

أولا : الخصائص الطبيعية

10

   1. الموقع الجغرافي

10

   2. الموضع

11

     أ - طبوغرافية السطح

12

    ب - التربة

12

    جـ  - التركيب الجيولوجي

14

    د - الموارد المائية

16

    هـ - المناخ

18

أولا : المتغيرات البشرية

26

   1. النمو السكاني

26

   2. الكثافة السكانية العامة (1977-2016)

30

   3. استعمالات الأرض الخدمية لعام 2016

36

   4. طرق النقل

41

   5. العوامل الاجتماعية

46

   6. العوامل السياسية والتخطيطية

46

    7. العوامل الاقتصادية

48

الفصل الثاني : الضوابط المعيارية للتوزيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود في المدينة والتحليل المكاني الإحصائي لها تطبيقات GIS

51-83

 أولا : المعايير المعتمدة لاختيار مواقع محطات  تعبئة الوقود

52

 ثانيا : التوزيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة لعام 2016

58

    1. التوزيع المكاني بحسب قطاعات المدينة وأحيائها السكنية

59

    2. التوزيع المكاني على أساس تاريخ تاسيس محطات تعبئة الوقود

59

    3. التوزيع المكاني على أساس ملكية المحطة

66

    4. التوزيع المكاني على أساس نوع وعرض الطريق

69

أولا : الأنماط المكانية لمحطات تعبئة الوقود وفق اساليب التحليل المكاني الإحصائي GIS

72

    1. قرينة الجار الأقرب

72

    2. الظاهرة المركزية

75

    3. المسافة المعيارية

75

    4. اتجاه التوزيع

77

    5. تحليل الحرم المكاني

80

الفصل الثالث : تصنيف محطات تعبئة الوقود وتباينها المساحي في مدينة البصرة

84-118

أولا : مواقع محطات تعبئة الوقود ومواصفاتها

85

ثانيا : التباين المساحي لمحطات تعبئة الوقود

93

ثالثا : الطاقة الخزنية لمحطات تعبئة الوقود

99

رابعا : عدد مضخات الوقود

102

خامسا : تصنيف محطات الوقود على أساس كمية الوقود المصروفة

108

سادساً : تصنيف محطات الوقود على أساس عدد العاملين وساعات العمل وملحقاتها

113

الفصل الرابع : تطبيق نظرية الملاءمة المكانية في التوقيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود في المدينة

119-135

الملاءمة المكانية لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة

120

1. مرحلة تحديد المعايير

122

2. مرحلة تنفيذ الملاءمة المكانية ضمن بيئة نظم المعلومات الجغرافية

123

3. كيفية تطبيق الملاءمة المكانية لمحطات تعبئة الوقود في المدينة

126

4. مرحلة استخدام الملاءمة المكانية ( اختيار انسب المواقع لمحطات تعبئة الوقودفي المدينة )

129

النتائج والمقترحات

136

المصادر

142

الملاحق

148

الملخص باللغة الإنجليزية

A-B


المستخلص


  بدأ الاهتمام بقطاع الخدمات في البلدان المتقدمة منذ عقود الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي وذلك بعد الاقتناع باهمية هذا القطاع الحيوي ودوره البارز في النواحي الاقتصادية والحضرية ، لذلك أولت البلدان النامية لاسيما قبل سنوات وجيزة بتسخير جميع طاقاتها لاحتضان هذا التخصص من خلال التركيز على الجغرافية التطبيقية الحديثة والتي تتمثل بالاهتمام بالتوزيع الجغرافي للاستعمالات الخدمية ومنها طرق النقل وما يرتبط بها من خدمات وأهمها محطات تعبئة الوقود التي تعد القلب النابض لحركة المركبات ضمن نطاق النقل الحضري للمدن .

  يعد النقل منظومة متكاملة وعصب الحياة الاقتصادية والاجتماعية لحياه مدينة البصرة كونه يربط إجراء المدينة المتناثرة بعضها مع بعض هذا من جهة ، ومن جهة ثانية تزداد أهميته مع زيادة المساحة المخصصة ضمن نسيج المدينة ، وهو بدوره يعد خدمة فعالة لسكان المدينة وإقليمها، كما يسهم في ترتيب استعمالات الأرض ومنها الخدمية ، لذلك تعمل طرق النقل وضوابط ومعايير موقعية أخرى في التوزيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود في المدينة، وبناءً عليه فإن محطات تعبئة الوقود أحدى الخدمات التي تقدمها مدينة البصرة إلى سكانها، لكونها توفر الوقود لكافة أنواع المركبات، إذ شهدت جميع المحطات تغيرات كثيرة لاسيما في ازدياد أعدادها وتطور خصائصها الوظيفية والمكانية وبالتالي شغلت معظم قطاعات المدينة كونها قطاع استثماري يحقق عوائد ربحية مضمونة ، كما وأصبحت تمثل نشاط تجاري منافس لاستعمالات تجارية وخدمية أخرى، وهذا يفسر تقاربها وزيادة تزاحمها في العديد من الشوارع المدينة.

  انفردت هيكلية الدراسة في أربع فصول، إذ تناول الفصل الأول الخصائص الطبيعية والمتغيرات البشرية المؤثرة في إنشاء محطات تعبئة الوقود في المدينة، بينما ركز الفصل الثاني على دراسة الضوابط والمعايير التي تحدد التوزيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود في المدينة، والتحليل الإحصائي لها ضمن تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية، وجاء الفصل الثالث ليسلط الضوء على تصنيف محطات تعبئة الوقود وتباينها المساحي في المدينة، وأخيراً تطرق الفصل الرابع إلى دراسة الملاءمة المكانية لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة. 

توصلت الدراسة إلى جملة من النتائج يمكن إجمال أبرزها :

1. حضيت دراسة الخصائص الطبيعية بأهمية واضحة لاسيما في الدراسات التي تتعلق بالنقل منها محطات تعبئة الوقود، إذ نلاحظ أن لخصائص الموقع الجغرافي لمدينة البصرة جعلها رائدة في أعداد محطات الوقود والتي بلغت (27) محطة وبنسبة (32,1%) من مجموع محطات الوقود العاملة في محافظة البصرة والبالغة (84) محطة.

2. أظهرت الدراسة بأن هناك جملة من المعايير وضعت من قبل الجهات المعنية بغية إنشاء محطات تعبة الوقود في المدن، وهذه المعايير يجب الالتزام بها، لكن من الملاحظ ولاسيما بعد عام 2003 وبروز حالة الفوضى وضعف الرقابة للجهات المعنية أخذت أعداد المحطات بالتزايد دون مراعات لتك الضوابط، وبالتالي وجدت محطات تعبئة للوقود غير ملتزمة ببعض القوانين مثل المساحة المخصصة للمحطة والمعيار السكاني الذي حدد (35000) نسمة لكل محطة وغيرها من المعاير الأخرى .

3. خضع التوزيع المكاني لمحطات تعبئة الوقود إلى عوامل سياسية وتخطيطية واقتصادية ساهمت في انتشارها ضمن حيز المدينة منذ الخمسينيات من القرن الماضي، لكن من الملاحظ أن ازدياد أعداد محطات الوقود في المدينة قد ارتفع إلى (17) محطة بعد التغير لعام 2003، وهي مواكبة للزيادة المضطردة لأعداد المركبات والتي سجلت (261720 مركبة لعام 2016 بعدما كانت (5392) مركبة عقد الخمسينيات . 

4. أظهرت الدراسة بأن محطات الوقود ذات ملكية مختلفة، فنلاحظ أن هناك (3) محطات تابعة للقطاع الحكومي و (24) محطة تابعة للقطاع الخاص منها (23 ) محطة مشيدة ومحطة واحدة مؤجرة.


Spatial Analysis for Fuel Stations 
in the City of Basrah

Board of the Faculty of Education - University of Basra It is Part of the Requirements of their Master's Degree Ethics in Geography


By

Zienab Ahmed ertyuioooJassim 


Supervised By

Prof.

Abdul Rahman Jery Mardan



2017

التحليل المكاني لمحطات تعبئة الوقود في مدينة البصرة - زينب أحمد جاسم الغرابي - رسالة ماجستير 2017م


Abstract

  Interest in the services sector in developed countries has started since the 1960s and 1970s, following the conviction of the importance of this vital sector and its prominent role in the economic and urban aspects, so developing countries, especially a few years ago, have given all their energies to embrace this Specialization by focusing on modern applied geography, which is concerned with the geographical distribution of service uses, including the ways in transport and related services and the most important fuel bottling plants that are the pulsed heart of vehicular traffic within the urban transport of cities.

   Transportation is an integrated system and the backbone of the economic and social life of the city of Basra is that it connects the city's scattered action together, on the one hand, on the other hand, it is becoming increasingly important as the area of the city's fabric is increased, which in turn is an effective service for the inhabitants and the territory of the city, and contributes In the order of land uses and services, so transportation methods and other site controls and standards operate in the spatial distribution of the city's fuel filling stations,, as a result, fuel bottling plants are one of the services provided by the city of Basra to their inhabitants, as they provide fuel for all types of vehicles, as they All the stations have undergone many changes, especially in the increasing numbers and sophistication of their functional and spatial characteristics, so most of the city's sectors have been occupied an investment sector that achieves secure profitability, and is a rival business activity for other commercial and service uses, which explains its convergence and increased crowding In many city streets.

   The structure of the study was in four chapters, with chapter I dealing with the natural characteristics and human variables affecting the construction of fuel filling stations in the city, while the second chapter focuses on the study of the controls and criteria that determine the spatial distribution of the city's fuel filling stations, analysis Its statistical system within GIS applications, chapter III highlights the classification of fuel filling stations and variation the area in the city, and finally the fourth chapter touched on the spatial suitability of the fuel filling stations in the city of Basra.

  The study reached a number of conclusions, the most significant of which can be summarized as:

1. The study of natural characteristics has been particularly important in the studies on transport, including fuel filling stations, noting that the characteristics of the city's geographical location made it a pioneer in the preparation of fuel stations, which reached 27 stations and 32 percent. 1%) of total fuel stations operating in the governorate of Basra and the extreme (84) station

2. The study showed that there are a number of criteria developed by stakeholders to create fuel-tired plants in cities, and these standards must be adhered to, but notably after 2003 and the emergence of chaos and weak oversight of stakeholders, the number of stations has been increasing without taking into account these controls. , therefore, there are fuel mobilization stations that are not bound by certain laws, such as the area allocated to the station and the population Standard (35,000) for each station and other standards.

3. The spatial distribution of fuel mobilization plants has been the subject of political, planning and economic factors that have contributed to its spread within the city since the zdx1950s, but it is noticeable that the increase in the number of fuel stations in the city has risen to 17 post-change stations in 2003 and is in keeping with the steady increase For the development of vehicles registered (261720 vehicles for 2016 after 5392) was installed in the 1950s.

4. The study showed that the fuel stations are of different ownership, noting that there are (3) government sector stations and 24 private sector stations, 23 of which are constructed and 1 rented.

تحميل الرسالة من

⇊⇊

↲  mega.nz

 

↲   4shared



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-