الأحواض المائية بالمغرب

 

 الأحواض المائية بالمغرب



تعدّ المغرب من أغنى البلاد العربية بالمياه. ففيها شبكة نهرية مهمة من الروافد المائية الجبلية التي تنحدر نحو المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط، وتنبع من جبال أطلس الوسطى بصفة عامة. وتنحدر أنهار المغرب جميعًا نحو المحيط الأطلسي، عدا نهر الملوية، الذي يصب في البحر الأبيض المتوسط بالقرب من الحدود الجزائرية. وتفيض أنهار المغرب في فصل الشتاء وفي مطلع الربيع، بينما تقل مياهها في فصل الصيف، ومن أهم هذه الأنهار نهر سبو الذي يبلغ تصريفه الأقصى 10,000م§ في الثانية في بعض السنوات، وهو مايفوق تصريف نهر دجلة، بينما يهبط التصريف في أواخر الصيف إلى 25م§ في الثانية. ونهر أم الربيع أفضل أنهار المغرب جريانًا، ويتراوح تصريفه بين 35م§ في الثانية و2,000م§ في الثانية في فصل الصيف، ثم نهر بورقراق، ونهر دراع (درعة)، ونهر سوس، ونهر الملوية ونهر تنسنيت. وتتفق أنهار المغرب جميعًا في سمة واحدة هي أنها سيلية متدفقة الجريان، وتفيض سيول الريف في أشهر الخريف، كما تفيض في الربيع بعد أن يذوب الثلج فوق الجبال.


‏شبكة الوديان والأنهار وأهمها:


✅وادي درعة (1200 كلم)(24.3 متر مكعب/الثانية)،

✅أم الربيع (600 كلم)(142.20 متر مكعب/الثانية)،

✅سبو(500 كلم)(209.1 متر مكعب/الثانية)،

✅ملوية (450 كلم)(41.1 متر مكعب/الثانية)

✅تانسيفت(270 كلم)(38 متر مكعب/الثانية)

✅زيز (270 كلم)(13.6 متر مكعب/الثانية)

✅أبو رقراق (250 كلم) (20.5 متر مكعب/الثانية).

✅نهر لوكوس (100 كلم) (50.7 متر مكعب / الثانية )

google-playkhamsatmostaqltradent