المثلث الدامي ( افغانستان ، باكستان والهند ) - وليام داريمبل

 

المثلث الدامي ( افغانستان ، باكستان والهند ) - وليام داريمبل


- من تصويري
#نبذة_عن_الدراسة

تمثل الحرب الحالية في أفغانستان برغم بُعدها الداخلي وتصويرها كمعركة بين الولايات المتحدة وقوات الناتو ضد تنظيم القاعدة وطالبان، ساحة محتدمة للعداء التاريخي والتنافس بين الهند وباكستان. ومما لاشك فيه أن استمرار التنازع بين الهند وباكستان حول أفغانستان بعد الانسحاب الأمريكي من شأنه أن يشكل وضعاً خطيراً لكل الدول الأخرى في المنطقة وفي العالم، وخاصة مع تطوير باكستان أسلحة نووية تكتيكية خوفاً من توغل الهند في الأراضي الباكستانية. 
وخطورة النزاع بين الهند وباكستان يتمثل في أن كليهما قوة إقليمية تمتلك السلاح النووي وتنزع لملء الفراغ الذي سيخلّفه الانسحاب الأمريكي الوشيك من أفغانستان. 
ومن السهل فهم سبب شعور باكستان بانعدام الأمان. ذلك أن عدد سكان الهند البالغ 1.2 مليار نسمة واقتصادها (إجمالي ناتجها المحلي يبلغ 1.4 تريليون دولار) يُقدّران بثمانية أضعاف ما تتحلى به باكستان (180 مليون نسمة وناتج إجمالي محلي قدره 210 مليارات دولار فقط). 

بالنسبة إلى العالم، لم يبدُ التباين بين البلدين يوماً بالوضوح الذي عليه الآن: بلد ينظر إليه باعتباره القوة العظمى المقبلة، مشهور بعباقرة البرمجيات، واقتصاد سريع النمو، وأقطاب الثراء الفاحش؛ والثاني مصنّف باعتباره دولة فاشلة، ومركزاً للتشدد الإسلامي في العالم.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -