مميز

مراقبة زحف الرواسب الرملية الريحية على الأودية المنحدرة باتجاه نفود الدهناء باستخدام مرئيات LANDSAT متعددة التواريخ

 

 مراقبة زحف الرواسب الرملية الريحية 
على الأودية المنحدرة باتجاه نفود الدهناء 
باستخدام مرئيات LANDSAT متعددة التواريخ


Monitoring Aeolian Sand Encroachment Towards Wadi Channels Near Al-Dahnaa using of Multi temporal Landsat Images

الدكتور فرحان حسين صالح الجعيدي

أستاذ مشارك

قسم الجغرافيا جامعة الملك سعود - المملكة العربية السعودية

Farhan Hussain Aljuaidi

Associate Prof KSU- Geography



مجلة العلوم الاجتماعية - وكالة عمادة البحث العلمي / المجلات العلمية - جامعة أم القرى - المجلد 12 - العدد 3 - شوال 1441هـ / يونيو 2020م - ص ص 347 - 382:


ملخص البحث: 


  تستخدم هذه الدراسة بيانات القمر الصناعي الأمريكي لاندسات لمراقبة زحف الرواسب الرملية الريحية في وسط المملكة في الفترة من 1985- 2019م وذلك بتطبيق عدد من أساليب المعالجة الرقمية، حيث يلعب أسلوب المؤشر الأفضل لاختيار مركب النطاقات OIF دوراً مهماً في تمييز الرواسب الرملية الريحية عن الصخور الجيرية التي تقطعها الأودية. 

  وقد جاء مركب الألوان الزائفة (751 RGB) الأفضل للانعكاسية الطيفية العالية للرمال في نطاق الأشعة تحت الحمراء القريبة وانخفاضها في نطاق الأشعة الزرقاء والعكس صحيح بالنسبة للصخور الجيرية. ويمثل التصنيف المراقب أسلوباً إحصائياً فعالاً في تقدير زحف الرواسب الرملية الريحية على المساحة بالكم۲ وبالتالي يمكن تقدير امتداده بالمقارنة بين الصور المصنفة والأساسية.

  ويقدر المعدل السنوي لزحف الرواسب الرملية في منطقة الدراسة بحوالي 29.79/ سنة للفترة من عام 1985م -2019م.

  وبالمقارنة بين الفترتين التي استخدمت لمراقبة الزحف اتضح أنه يقل في الفترة من 1985-2002م، والبالغة 408 متراً أي ما يعادل 24 متر/ سنة، عنه في الفترة من 2002 2019م البالغة 111 متر أي ما يعادل 35 متراً سنة.

   ويستدل من ذلك أن المنطقة شهدت بعد عام 2000م انسياقا رملا يصل تقريبا إلى نسبة 60% مقارنة بنهاية فترة الثمانينات والتسعينيات الميلادية من القرن الماضي والتي لا تتجاوز 40%.

  ولتمييز تغطية الرواسب الرملية الريحية على الأودية في السنوات المختارة جاءت نسب النطاقات 1 / 7 في لاندسات-TM و ETM و 2 / 7 في لاندسات OLI الأفضل في توضيح زحف الرواسب الرملية الريحية على المجاري المائية من الرتب النهرية المختلفة.

  وقد نتج عن ذلك في عام 2019م اختفاء عدد من الرتب النهرية الأولى والثانية على تصنیف ستریلر، وتعزو الدراسة تسارع الزحف الرملي في السنوات الأخيرة إلى تنامي مشكلة الرعي الجائر التي تعاني منه منطقة الدهناء والتي تفاقمت بعد الزيادة في أعداد الإبل نتيجة لارتفاع أسعارها والتنافس الاجتماعي في اقتنائها في الآونة الأخيرة.

الكلمات المفتاحية: الدهناء، الزحف الرملي، لاندسات، السعودية، والأخطار البيئية


Monitoring Aeolian Sand Encroachment Towards Wadi Channels Near Al-Dahnaa using of Multitemporal Landsat Images


Abstract:

  This study uses Landsat satellite data to monitor the aeolian sand drift in the center of the Kingdom from 1985 to 2019 by applying a number of digital image processing methods. OIF is the best index in selecting false color composite which is the RGB 751 and ranking the best. It is characterized by spectral reflectivity that separates wind sand sediments from limestone rocks. Supervised classification is also an effective statistical method for estimating the amount of sand on the studied area by Km2, and its extension can be estimated by drawing a comparison between the classified and basic images. The annual rate of sand drifting in the study area is estimated at 29.79 m/ year for the period from 1985 to 2019. A comparison between the two periods used to monitor the sand drift was found to be lower between 1985 and 2002 (408 m (average 24 m/yr nearly 40%)) than in 2002-2019 (611 m (average 35 m / yr nearly 60%)). In order to distinguish the coverage of wind sand sediments on Wadi channels in the selected years, the band ratio 7/1 in Landsat-TM and ETM and 7/2 in Landsat-OLI were the best in detecting the sand encroachment over the channels of different river order in 2019. In some areas, a number of the first and second order on the Straller classification disappeared. The study attributes the acceleration of the sand encroachment in recent years to the increase of overgrazing in Al-Dahna area, which was exacerbated by the increase in the number of camels due to the high prices and social competition in the acquisition of them recently.

Key words:

Aldahna, Sand encroachment, Landsat, Saudi Arabia, Environmental Hazards.


تحميل النص الكامل

↲  mega.nz


↲  4shared
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-