كتاب الطب عند الفراعنة (أمراض - وصفات طبية - خرافات ومعتقدات) - كريستيانو داليو

 


كتاب الطب عند الفراعنة (أمراض - وصفات طبية - خرافات ومعتقدات) - كريستيانو داليو



ما من شك أن الطبيب المصري القديم هو أول من درس ووضع علوم الطب والتشريح في العالم القديم، ويعتبر التحنيط أحد المجالات التي ساعدت الطبيب المصري القديم على فهم الجسد الآدمي والحيواني بل والطيور أيضا، هذا الفهم أدى دون شك إلى تقدم علوم الطب عند الفراعنة سواء الطب البشري أو البيطري.. فمن الغريب أن تجد إحدى البرديات الطبية والتي عثر عليها في منطقة الفيوم تتحدث عن طرق علاج عيون العجول الوليدة المصابة!
وواضح من الأدلة الأثرية أن الطبيب الفرعوني توصل إلى معرفة أقل ما توصف بأنها غاية في الدقة لوظائف الأعضاء وطبيعة عملها مثل القلب والرئتين والمعدة والكي والكبد والبنكرياس وغيرها من الأعضاء. كما أن الممارسات الطبية جعلته يعرف من أي جزء تحديدًا يمكنه فتح الجسم البشري والوصول إلى الأعضاء والأحشاء الداخلية دون تدميرها، فمن خلال فتحة صغيرة يصل طولها إلى بضعة سنتيمترات في الجانب الأيسر من البطن تمكن المحنط المصري القديم من الوصول واستخراج كل أعضاء الجسد الآدمي وتحنيطه على حدة.
اسم الملف:الطب عند الفراعنة (أمراض - وصفات طبية - خرافات ومعتقدات) - كريستيانو داليو.pdf
حجم الملف:EMPTY

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -