كتاب المعلومات الجغرافية في القرآن الكريم الجزء الثاني- ا.د.خلف حسين علي الدليمي

 

كتاب المعلومات الجغرافية في القرآن الكريم الجزء الثاني- ا.د.خلف حسين علي الدليمي



إعداد


الأستاذ الدكتور


خلف حسين علي الدليمي


طبع ونشر المؤلف مباشرة


الطبعة الأولى


2022م


محتويات الكتاب


الفصل التاسع - المعلومات الاقتصادية في القرآن الكريم


المبحث الأول- الحرث والإنبات والزرع والرعي


المبحث الثاني- الأشجار


المبحث الثالث- الثمرات والفواكه


المبحث الرابع- البقوليات والحبوب والخضر


المبحث الخامس- نباتات مختلفة


المبحث السادس- الحبوب


المبحث السابع- التجارة وما يتعلق بها


المبحث الثامن- الكيل والميزان ووحدات الوزن


المبحث التاسع- الصناعة والمعادن


الفصل العاشر- الإنسان والبشر والناس في القرآن الكريم


المبحث الأول- المواد التي خلق منها الإنسان


المبحث الثاني- مراحل خلق الإنسان


المبحث الثالث- صفات خلق الإنسان وسلوكه.


المبحث الرابع- آدم والإنْس والجن


المبحث الخامس- كرامة الإنسان


المبحث السادس- حقوق الإنسان


المبحث السابع- عقل وحواس سمع وبصر الإنسان


المبحث الثامن- تنظيم تصرف وسلوك الإنسان وتربيته.


الفصل الحادي عشر أعضاء جسم الإنسان في القرآن الكريم-


المبحث الأول- الرأس ومحتوياته


المبحث الثاني- الرقبة والعنق والحنجرة


المبحث الثالث- اليدين والأصابع وأجزاء اليد الأخرى


المبحث الرابع- الصدر والظهر والقلب


المبحث الخامس- البطن والأطراف السفلى والفروج


المبحث السادس- الجلد والعظام والدم واللون


الفصل الثاني عشر- القوم والبشر والناس والرجال والنساء في القرآن


المبحث الأول- قوم وقومه وقرون (الأقوام).


المبحث الثاني- الأقوام التي عذبها وأهلكها الله.


المبحث الثالث- البشر والناس والقبيلة والعشيرة.


المبحث الرابع- الأفواج والرهط والجند والزمر.


المبحث الخامس- الوالدين والرجال والذكور والإناث.


المبحث السادس- الزوجة والنساء وامْرَأَت.


المبحث السابع- الإخوة والأخوات والأعمام والجوال والنسب والصهر والحفدة.


المبحث الثامن- الهجرة.


الفصل الثالث- عشر الحكمة والموعظة والعدل والحق والأمانة والإخلاص في القرآن الكريم


المبحث الأول- الحكمة والموعظة.


المبحث الثاني- العدل والحق.


المبحث الثالث- العمل والصدق والأمانة والإخلاص.


المبحث الرابع- الْجَاهِل وَمِنْ ولا يعلمون والأميون.


المبحث الخامس- الغنى والفقر.


المبحث السادس- الفرح والحزن.


المبحث السابع- البلاء والصبر.


المبحث الثامن- الكرب والفرج.


المبحث التاسع- الحكم والمواعظ والعبر في سيرة النبي إبراهيم.


الفصل الرابع عشر- الفساد والإصلاح والضر والنفع والخير والشر في القرآن.


المبحث الأول- آيات ورد فيها مصطلحات الفساد


المبحث الثاني- تعريف الفساد وأنواع الفاسدين وإصلاح الفساد


المبحث الثالث- الآيات التي ورد فيها مصطلحات الْإِصْلَاحَ


المبحث الرابع- إصلاح المجتمع


المبحث الخامس- الضر والنفع


المبحث السادس- الخير والشر


المبحث السابع- النعمة والرزق


المبحث الثامن- الترغيب الإلهي للإنسان لعمل الخير.


المبحث التاسع- الإسراف والتبذير


الفصل الخامس عشر- المسلمون وصفاتهم الحسنة والسيئة في الفران الكريم


المبحث الأول- المسلمين


المبحث الثاني- المذاهب والمدارس الفقهية والطوائف في الإسلام


المبحث الثالث- الفرق والملل والأحزاب والطوائف والشيع والجمع.


المبحث الرابع- دور علماء الجغرافيا المسلمين في نشر العلم في العالم


المبحث الخامس- الإيمان وآمنوا ومؤمنون


المبحث السادس- المتقون


المبحث السابع- الصادقين


المبحث الثامن- الظلم والظالمين


المبحث التاسع- المجرمون والفاسقون


المبحث العاشر- المنافقين والمكذبين والبخلاء


المبحث الحادي- عشر الرجس والرجز.


الفصل السادس عشر- الطقوس غير الموحدة في القرآن الكريم


المبحث الأول- الفرق التي أمن بعضها وأشرك البعض الآخر


المبحث الثاني- الديانة الصابئية


المبحث الثالث- الفئات والملل اليهودية.


المبحث الرابع- العبادات والطقوس والتقاليد اليهودية.


المبحث الخامس- الديانة المسيحية أو النصرانية


المبحث السادس- مذاهب العبادات والطقوس المسيحية


المبحث السابع- شعائر وطقوس الديانة المسيحية.


المبحث الثامن- الديانة المجوسية


المبحث التاسع- عبادة الأصنام


المقدمة


(وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِنْ كُل مَثَلٍ وَكَانَ الإنسان أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلا) الكهف- 54.


   الحمد لله رب العالمين على نعمه التي لا تحصى ولاتعد، نحمده ونشكره على كل شيء أكرمنا الله به، ومن نعمة المعرفة ورجاحة العقل، التي ميز بها بعض الناس على بعض، والصلاة والسلام على نبينا محمد رسول الإنسانية جمعاء، يقول الله تعالى: ﴿ الَّله نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مثاني تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ. وَقُلُوبُهُمْ إِلى ذِكْرِ الله ذَلِكَ هُدَى الَّله يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ﴾ * الزمر- 2 .


  يتبادر إلى أذهان بعض من لم يمعنوا النظر في قراءة القرآن ومعرفة مضمونه أنه أنزل ليعلم الناس العبادات فقط، ولم يتضمن أموراً أخرى، ولكن أصحاب العلم والمعرفة لديهم الفكرة الواضحة عن الكم كبير من المعلومات التي توجه الإنسان وترشده في حياته منذ ولادته إلى وفاته، تحتاج إلى عدد كبير من المجلدات لتوضيحها، وهذا يعني أنه دستور متكامل يضمن ما يصلح حياتنا ويقومها، وما يعلمنا بأمور مصيرنا ومماتنا، أضف إلى ذلك أن فهم الآيات لن يكن متاحاً لمن يقرأ القرآن ويحاول تفسيره بحسب علمه، إنما يحتاج إلى تفسير للأثر وتفسير لغوي وتفسير علمي لغرض إعطاء الصورة الواضحة عن آيات القرآن الكريم، وقد تطور تفسير القرآن مع التطور العلمي والتقني، وتم تاكيد ماورد به وربطها بالجوانب العلمية، وفي هذا الكتاب وتحت هذه السياقات تم البحث عن المعلومات الجغرافية في القرآن الكريم سواء أكانت الطبيعية أو البشرية، أو أخلاقية أو سلوكية، وكذلك ما واجه الإنسان قديما أو سيواحهه بسبب أعماله الصالحة أو غير الصالحة.


   وقد تضمن الكتاب ستة عشر فصلاً تضمنت الجوانب التي تخص موضوع البحث كلها، وتم جمع جميع الآيات ذات العلاقة بكل موضوع معاً، واعتمد في تفسير الآيات على كتب التفسير بالأثر وكتب التفسير العلمي الحديثة التي تعطي تصوراً شاملاً للآية، بما يسهل فهمها واستيعابها دون صعوبة، وقد كان لملاحظات الأستاذين الكريمين أ. د. محمد توفيق عبد المحسن، و أ.د. ضامن محمد عبد، الأثر الكبير في تنظيم الفصول وتصحيح بعض العبارات وترتيبها، فكان الفصل الأول بعنوان: تعريف بالقرآن والجغرافيا، والفصل الثاني السماوات والأرض، الفصل الثالث الجبال، الفصل الرابع الأودية والأنهار والبحار، الفصل الخامس عناصر المناخ، الفصل السادس الحيوانات والطيور والحشرات، الفصل السابع الظواهر الفلكية والمواقيت والأعداد ، الفصل الثامن الأمم والدول والمدن والقرى، الفصل التاسع المعلومات الاقتصادية، الفصل العاشر الإنسان، الفصل الحادي عشر أجزاء جسم الإنسان، الفصل الثاني عشر الأقوام والناس، الفصل الثالث عشر الحكمة والموعظة، الفصل الرابع عشر الفساد والإصلاح، الفصل الخامس عشر المسلمون وصفاتهم، الفصل السادس عشر الأديان غير الموحدة لله وطقوسها.


   أسأل الله العلي القدير أن يجعل هذا العمل في ميزان حسناتنا ويغفر لنا ولوالدينا ولإخواننا وأخواتنا، ولجميع المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات، ومن الله التوفيق.


 أ.د. خلف حسين علي الدليمي


شكر خاص


للأستاذ الدكتور


خلف حسين علي الدليمي

تحميل الكتاب





قراءة وتحميل الكتاب







               archive





تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -