أخر الاخبار

التغير في الصناعات التحويلية في محافظة بابل للمدة (2000-2012) واتجاهاته المستقبلية.pdf

 

 التغير في الصناعات التحويلية في محافظة بابل للمدة (2000-2012) واتجاهاته المستقبلية.pdf




أ.د. الزهرة علي الجنابي - الباحث عدي هادي عبدان العيساوي


The Change in the Transformational Industries in the Governorate of
Babylon for the Period (2000-2012) and its future Tendencies
Prof. Dr. Abdel Zahra Ali Al-Janabi
Researcher. Uday Hadi Abdan Al-Isawi

مجلة كلية التربية الأساسية للعلوم التربوية والإنسانية - جامعة بابل - العدد 27 - 2016م ص ص 153-170:

الملخص: تعد الصناعة مقياس لمدى تقدم الدول، لأن تطور القطاع الصناعي (القطاع الرائد) سيؤدي حتما إلى تطوير بقية القطاعات، وبهذا سيكون لها دور كبير في التطور الاقتصادي للدول المتقدمة والنامية على حد سواء، كما أن تطور الصناعة في البلدان يرتبط بمدى تقدم هذه البلدان تكنولوجيا وحضاريا، وعلى هذا الأساس أصبح هناك اهتمام بالصناعة والمشاكل التي تعاني منها من قبل الجامعات والمعاهد ومراكز البحث العلمي الأخرى. تقع محافظة بابل في الجزء الأوسط من العراق في وسط السهل الرسوبي، موقعها هذا وقربها من العاصمة بغداد وسوقها الواسع، وقربها وارتباطها بالمحافظات المجاورة بشبكة من طرق النقل السريعة والجيدة شجع على قيام وتوطن الصناعات فيها. تتكون المحافظة إداريا من (4) أقضية تضم (12) ناحية، بلغ عدد سكانها لعام 2012 (1864124) نسمة مثلوا نسبة (5.4%) من إجمالي سكان العراق، وبلغت مساحتها (5119) كم2 مثلت نسبة (1.2%) من أجمالي مساحة البلد. وبالنسبة للمقومات أو الإمكانات الاقتصادية للصناعة في المحافظة فتتمثل بالمواد الأولية، فالمواد الأولية المعدنية في المحافظة تتصف بقلتها وذلك بسبب تجانس البيئة الطبيعية للمحافظة، أما المواد الأولية الزراعية بشقيها النباتي والحيواني فقد تنوعت واحتلت المحافظة مراتب متقدمة على مستوى البلد في إنتاج بعض منها مثل التمور والذرة والمنتجات الحيوانية، مما يعني توفر المواد الأولية اللازمة للصناعات الغذائية والنسيجية والجلدية. أما المقومات الاقتصادية الأخرى مثل السوق ورأس المال ومصادر الطاقة والوقود وطرق النقل ووسائله فأنها متوفرة بالشكل الذي يؤدي إلى قيام الصناعة وتوطنها في المحافظة. وفيما يخص الإمكانات أو المقومات السكانية فإن المحافظة تمتلك إمكانات بشرية كبيرة من الأيدي العاملة الماهرة وغير الماهرة وفي كلا الجنسين. كما أن للظروف السياسية والاقتصادية والأمنية التي يمر بها العراق بشكل عام والمحافظة بشكل خاص دور هام في إحداث تغيرات إيجابية أو سلبية على حالة النشاط الصناعي. حصلت تغيرات كبيرة في الصناعات التحويلية في المحافظة للمدة من (2000 -2012) تتضح من خلال نسبة التغير لكل من معيار عدد المنشآت وعدد العاملين والقيمة المضافة، فقد بلغت نسبة التغير للمعايير المذكورة: (179.4%)، (1429.09%)، (1061.6%) على التوالي.


كوكب المنى
بواسطة : كوكب المنى
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-