كفاءة التوزيع المكاني للخدمات التعليمية في أحياء الخضراء والعامرية والعدل وحطين / مدينة بغداد

 

 كفاءة التوزيع المكاني للخدمات التعليمية في أحياء
الخضراء والعامرية والعدل وحطين / مدينة بغداد

  

رسالة تقدَّمت بهَا الطالبة 

شيماء فاضل حمود المحياوي

 

إلى مجلس كُليَّّة الآداب - الجامعَة العراقيَّة 

وهي جزء من مُتطلبَّات نيل درجة الماجستير في الجُغرافيِة

  

بإشراف

 

الأستاذ المساعد الدكتور

مثنى ناظم داود العبيدي 


1444هـ - 2023م


كفاءة التوزيع المكاني للخدمات التعليمية في أحياء الخضراء والعامرية والعدل وحطين / مدينة بغداد - شيماء فاضل حمود المحياوي - رسالة ماجستير 2023م








 المستخلص

 تعد الخدمات‌ التعليمية‌ من‌ أهم‌ الخدمات‌ التي‌ تقدمها‌ المدينة‌ لسكانها‌ وهي‌ ذات‌ تأثير‌ كبير‌ في‌ حياة‌  المدينة‌ والمجتمع‌ إذ‌ أنها‌ تسعى‌ إلى‌ بث‌ روح‌ التعليم‌ في‌المجتمع، الخدمات بالمؤسسات وتتمثل هذه  التعليمية ابتداء من‌ رياض‌ الأطفال‌ إلى‌ التعليم‌ الجامعي، وتهدف‌ الدراسة‌ إلى‌ تحديد‌ التوزيع‌ المكاني‌ للخدمات ‌التعليمية ‌الحكومية ‌والأهلية ‌في ‌أَحياء العدل ‌الخضراء ‌حطين ‌العامرية ‌في ‌بغداد ‌للعام‌ كفاءتها وفقا الدراسي ‌(2021) مع ‌بيان لمعطيات السكان ومعايير التخطيط الموضوعة لهذه وكذلك دراسة الخدمات التعليمية الأهلية في هذه الأحياء ‌والتي ‌جاءت ‌لتعزيز ‌العملية‌ الخدمات،  التربوية ‌في ‌منطقة ‌الدراسة ‌وتقويم ‌كفاءة ‌الخدمات ‌التعليمية ‌بقسميها ‌الحكومي ‌والأهلي ‌وحسب ‌كل‌ صنف‌ تعليمي،‌ وقد‌ ظهرت‌ من‌ خلال‌ الدراسة‌ أن‌ نشأة‌ الخدمات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ بمراحلها‌ المختلفة‌ تعود‌ إلى ‌نهاية

‌الخمسينات،‌ أما ‌الأحدث‌ منها ‌فتعود‌ إلى‌ (2012‌)، أما ‌بالنسبة ‌للمدارس ‌التعليمية‌ الأهلية فقد شهدت أعدادها تزايداً كبيراً ولاسيما بعد عام  (2003‌) على‌ ضوء‌ التغير‌ السياسي‌ الحاصل في العراق وتغير استراتيجية التعليم فيه، فضلاً عن تغير الوضع الاقتصادي العام للسكان.

  وأتضح‌ من‌ خلال‌ البحث‌ أن‌ منطقة‌ الدراسة‌ قد‌ ضمت‌ على‌ (193‌) مؤسسة‌ تعليمية‌ حكومية‌ وأهلية‌ بمختلف‌ أصنافها‌ للعام‌ الدراسي‌ (2020-2021‌) فقد‌ كانت‌ الغلبة‌ للمدارس‌ التعليمية‌ الحكومية‌ بواقع‌ (104‌) مؤسسة‌ مقابل‌ (89‌) مؤسسة‌ أهلية‌ وقد‌ ظهر‌ تفوق‌ عدد‌ رياض‌ الأطفال‌ الأهلية‌ على‌ رياض‌ الأطفال‌ الحكومية،‌ وكذلك‌ تفوق‌ عدد‌ المدارس‌ الثانوية‌ الأهلية‌ وأن‌ عدد‌ الطلاب‌ الملتحقين‌ بالخدمات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ والأهلية‌ بلغ‌ (89469‌) طالب‌ وطالبة‌ تمثل‌ نسبة‌ (89‌) % من‌ هذا‌ العدد‌ طلاب‌ المؤسسات‌ التعليمية‌ الأهلية‌،‌ مقابل‌ (11‌)% فقط‌ نسبة‌ الطلاب‌ في‌ المدارس‌ الأهلية،‌ وبلغ‌ عدد‌ الكادر‌ التعليمي‌ الإجمالي‌ للعاملين‌ في‌ مختلف‌ أصناف‌ الخدمات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ والأهلية (5908‌) نسبة‌ العاملين‌ في‌ القطاع‌ الحكومي‌ منها‌ (83)%، أما‌ نسبة‌ العاملين‌ في‌ القطاع‌ الأهلي‌ منها‌ (17‌%)، وبلغ‌ عدد‌ الصفوف‌ والشعب‌ في‌ المؤسسات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ والأهلية (2195‌)

وبنسبة‌ (5.79‌)% ضمن‌ مؤسسات ‌التعليم ‌الحكومي ‌مقابل ‌(5.20‌)% ضمن ‌مؤسسات ‌التعليم ‌الأهلي، ‌ومن ‌خلال ‌استخدام‌ خمس‌ تقنيات‌ لدراسة‌ أنماط‌ التوزيع‌ المكاني‌ للمؤسسات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ والأهلية‌ في‌ منطقة‌ الدراسة‌ تبين‌ أن‌ الخدمات‌ التعليمية‌ الحكومية‌ قد‌ تركزت‌ في‌ أحياء‌ منطقة‌ الدراسة‌ إذ‌ ساهم‌ وقوع‌ هذه‌ المؤسسات‌  بالقرب‌ من‌ الشوارع‌ الرئيسية‌ في‌ زيادة‌ كثافتها‌ وتباينها‌ داخل‌ كل‌ حي‌ وكان‌ غالبية‌ الخدمات‌ التعليمية  ذات‌ نمط‌ توزيع‌ المشتت‌ المتباعد‌،‌ أما‌ الخدمات‌ التعليمية‌ الأهلية‌ فأنها‌ اتخذت‌ نمط‌ التوزيع‌ المبعثر‌ العشوائي ‌وذلك ‌لأنها ‌عبارة ‌عن ‌بيوت ‌مؤجرة ‌ذات ‌مساحات ‌مختلفة ‌ويكون ‌عادة ‌توزيعها ‌مرتبط ‌أما‌ بسعر‌ الإيجار ‌الأقل‌ ذات‌ المساحة‌ الأكبر‌ أو‌ تنتشر‌ في‌ الأماكن‌ التي‌ لا تتوفر‌ فيها‌ خدمات‌ تعليمية‌ حكومية ‌أو ‌أهلية، ‌وفي ‌قياس ‌الكفاءة ‌للمعيار ‌التربوي ‌والمساحي ‌نجد ‌أنها ‌جاءت ‌بشكل ‌أعلى ‌من‌ مؤشرات ‌المعيار ‌المحلي، ‌أما ‌الخدمات ‌التعليمية ‌الأهلية ‌فجاءت ‌مؤشراتها ‌أقل ‌من ‌المعيار ‌المحلي‌ ايجابياً عن جودة الخدمات المقدمة فيها، وكذلك مؤشر الحالة بسبب‌ زيادة‌ أعدادها‌ مما‌ يعكس‌ مؤشر العمرانية‌ ففي‌ المدارس‌ الحكومية‌ تكون‌ أبنيتها‌ بحاجة‌ إلى‌ ترميم‌ لعدم‌ صلاحيتها‌ وكذلك‌ افتقارها‌ إلى‌ الخدمات‌ الأساسية‌ مثل‌الماء‌ والكهرباء‌ والخدمات‌ الصحية‌ بسبب‌ الانقطاع‌ المتواصل‌ للكهرباء‌ والماء‌ وعدم ‌إدامة ‌الخدمات ‌الصحية، ‌أما ‌في ‌التعليم ‌الأهلي ‌فتتوفر ‌فيها ‌الخدمات ‌الأساسية ‌والضرورية‌ بصورة‌ ممتازة‌ ماعدا‌ وجود‌ الحديقة‌ المدرسية لضيق‌ المساحة.   

 أَن أَ‌حياء‌ العدل‌ والخضراء‌ وحطين‌ والعامرية‌ تعاني‌ من‌ نقص‌ في‌ أَ‌عداد‌ المدارس‌ الحكومية‌ وكذلك‌ المؤسسات التعليمية الحكومية واتجاه‌ الأهالي‌ إلى‌ المؤسسات‌ سوء ونقص الخدمات المقدمة في هذ التعليمية‌ الأهلية‌ لكونها‌ توفر‌ الخدمات‌ بشكل‌ جيد‌ بالرغم‌ من‌ أنها‌ ذات‌ مردود‌ مالي‌ فهي‌ ظاهر‌ة بدأت‌  بالانتشار ‌بصورة ‌ملفته ‌للنظر ‌في ‌المدن ‌والتي ‌تكون ‌أَ‌حياء منطقة الدراسة جزءاً الدراسة منها. وأخيراً انتهت  ‌بمجموعة ‌من ‌الاستنتاجات ‌والمقترحات ‌والتي ‌تسهم ‌في ‌معالجة ‌المشكلات ‌التي ‌تقف ‌دون‌ تطوير‌ وتقدم‌ كفاءة‌ الخدمات‌ التعليمية‌ في‌ حي‌ العدل‌ والخضراء‌ وحطين‌ والعامرية.  

Efficiency of the spatial distribution of educational services in the neighborhoods of Al-Khadra, Al- Amriya, Al-Adl and Hattin

    

 

Master Thesis Submitted By The Student

 Shaimaa Fadel Hammoud Al-Mehyawy

 

To the Council of the College of Arts - Iraqi University, which is part of the requirements for obtaining a Master of Arts degree in Geography

  

Supervised by

 

Assist. Prof. Dr.

Muthanna Dawood AL-Obaidi

 

1444 A.H. - 2023 A.D.





 Abstract 

   Educational services are among the most important services provided by the city to its residents, and they have a

great impact on the life of the city and society, as they seek to spread the spirit of education in society. These services are represented by educational institutions, starting from kindergarten to university education. The study aims to determine the spatial distribution of government educational services And eligibility in the green neighborhoods of Justice, Hittin Al-Amriya, in Baghdad for the academic year (2021), with an indication of their efficiency according to population data and the planning criteria set for these services, as well as studying the civil educational services in these neighborhoods, which came to enhance the educational process in the study area and evaluate the efficiency of educational services in both its governmental and private departments. Each educational category, and it appeared through the study that the establishment of government educational services in its various stages dates back to the end of the fifties, while the most recent of them dates back to (2012), as for private educational schools, their numbers witnessed a significant increase, especially after the year (2003) in the light of political change What is happening in Iraq and the change in the education strategy in it, in addition to the change in the general economic situation of the population. 

   It became clear through the research that the study area included (193) governmental and private educational institutions of various types for the academic year (2020-2021). The predominance was for governmental educational schools, with (104) institutions

compared to (89) private institutions, and it appeared that the number of private kindergartens was superior. In government kindergartens, as well as the number of private secondary schools exceeded, and the number of students enrolled in government and private educational services reached (89469) male and female students, representing (89%) of this number of students in private educational institutions, compared to (11%) only the percentage of students in private schools The total number of educational staff working in various types of governmental and private educational services reached (5908), the percentage of workers in the government sector is (83%), while the percentage of workers in the private sector is (17%), and the number of classes and classes in public and private educational institutions reached (2195) with a rate of (79.5%) within government educational institutions compared to (20.5%) within private educational institutions, and through the use of five techniques to study the patterns of spatial distribution of governmental and private educational institutions in the study area, it was found that government educational services were concentrated in the neighborhoods of the study area, as the incidence of These institutions near the main streets increased their density and variation within each neighborhood and had the majority of educational services.

 With a dispersed dispersal pattern, as for the private educational services, they have taken a random, scattered distribution pattern, because they are rented houses of different sizes, and their distribution is usually linked to either the lowest rent price with the largest area, or they are

spread in places where governmental or private educational services are not available and in Measuring the efficiency of the educational and cadastral standard, we find that it was higher than the indicators of the local standard. As for the private educational services, its indicators were lower than the local standard due to the increase in their numbers, which reflects a positive indicator of the quality of the services provided in them, as well as the urban condition indicator. In public schools, their buildings need restoration.

  Because it is unfit, as well as its lack of basic services such as water, electricity and health services due to the continuous interruption of electricity and water and the lack of maintenance of health services. As for private education, basic and necessary services are excellently available, except for the presence of the school garden due to space constraints. 

  The neighborhoods of Al-Adl, Al-Khadra, Hateen, and Al-Amriya suffer from a shortage in the number of government schools, as well as the poor and lack of services provided in these governmental educational institutions, and the tendency of parents to private educational institutions because they provide services well, despite the fact that they have a financial return. The neighborhoods of the study area are part of it. Finally, the study ended with a set of conclusions and proposals that contribute to addressing the problems that stand in the way of developing and providing the efficiency of educational services in the districts of Al-Adl, Al-Khadra, Hittin and AlAmriya.



تحميل الرسالة

 



 drive.google-download



 

4shared


تصفح الرسالة 




 drive.google



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-